من أجل انتفاضة كوردية شاملة

 

د. عبدالحكيم بشار

ان النظام السوري الذي أعلن الحرب على الشعب السوري لم يعد لديه محرمات سياسية او اخلاقية او انسانية فلم يعد يكتفي بالاعتقال التعسفي بل اصبح القتل اليومي وباعداد متزايدة سياسة ممنهجة لدى النظام حتى وصل به الامر الى حد تدمير مساكن وابنية فوق رؤوس اصحابها وهم أحياء في مدن سورية عدة مستخدمة في ذلك اسلحة الحرب الحقيقية من دبابات وراجمات صواريخ .

اما في المناطق الكوردية فقد اتبع النظام استراتيجية مغايرة حيث بدأ بقتل الجنود الكورد باعداد متزايدة الذينيرفضون تنفيذ اوامر النظام بقتل اخوتهم السوريين واعتقال اعداد كبيرة من الشباب والنشطاء الكورد وممارسة كل الضغوطات وأشكال العنف لمنع اتساع رقعة الثورة في كوردستان سوريا ،

 

وعندما فشل النظام في ذلك بدأ بعمليات اغتيال منظمة من خلال شبيحته وعصاباته المسلحة تلك العمليات التي طالت العديد من الكوادر والقيادات الحزبية في سعي منه لارهاب الشعب الكوردي- حركة –وشبابا- واسكات صوتهم وتحجيم ثورتهم المنادية بإسقاط النظام وتحقيق الديمقراطية في سوريا وتحقيق الحقوق القومية لشعب الكوردي دستوريا بما في ذلك حقه في تقرير مصيره بنفسه ضمن وحدة سوريا.
اننا نعتقد ان الرد على ممارسات النظام يجب ان يكون حاسما.

لذا ادعوا الشباب الكورد التحضير الدقيق والاستعداد المنظم لانتفاضة كوردية شاملة تشمل كل كوردستان سوريا واماكن تواجد شعب الكوردي في دمشق وحلب والجالية الكوردية السورية في الخارج، انتفاضة مماثلة بل اقوى واكثر تنظيما من انتفاضة 2004 لذا امل من الشباب الكورد التحضير الدقيق تنظيما وتوقيتا واستعدادا لهذه الانتفاضة وذلك لوضع حدا لممارسة النظام وسطوته وسلطته في كوردستان سوريا.

 
 
 

لا تعليقات حتى الآن

كن أول شخص يعلق ع المقالة و شاركنا وجهة نظرك.

 
 

ماذا عن وجهة نظرك - بإمكانك المشاركة برأيك حول الموضوع


نحن نقدّر التعليق الذي تأخذه من وقتك لتكتبه الآن، فهو لا يساوي تعليقًا مجردًا، بل رأيًا نعتز به ونحترمه مهما كان مغايرًا، ومن المفترض أن تحترم أنت أيضًا الرّأي الآخر، وتلتزم النقد البنّاء الخالي من الشّخصنة أو الافتراء.