البيان الختامي للكونفرانس القومي الثاني للشباب الكورد في هولير

 

كما كان مقرراً في الكونفرانس القومي الأول للشباب الكورد الذي أقيم مدينة آمد في شمال كوردستان العام الماضي ، أقام الشباب الكورد كونفرانسهم القومي الثاني في هولير عاصمة كردستان الجنوبية بين 15-17 آذار   تحت عنوان (نحو توحيد الخطاب القومي للشباب الكورد ) برعاية  رئيس الإقليم و بحضور المنظمات الشبابية الكوردية في أجزاء كوردستان الاربعة و في الخارج .
بحث فيه المشاركون القضايا القومية المصيرية و ناقشوا القضايا الشبابية الهامة و ضرورة توحيد الآراء و الخطاب القومي المشترك في مواجهة التحديات و المعوقات التي تحول دون حصول الأمة الكوردية على حقوقها القومية المشروعة ، و اتفقوا إلى النقاط العشرين التالية:
وقوف الشباب الكورد صفاً واحداً في وجه الهجمات و الأخطار التي تتعرض لها الأجزاء الأربعة  من كوردستان .
استنكار محاولات الصهر القومي (العربية و التركية و الفارسية) التي ينفذها أعداء الكورد  في أجزاء كوردستان ، و إفشالها بكل الطرق المتاحة  .
مشاركة جميع الأطراف الكوردستانية  و دعمها للإتحاد القومي الكوردي كضرورة تاريخية .
اتباع الطرق السلمية و الديمقراطية المعاصرة في حل القضية الكوردية  في أجزاء كوردستان كافة.
تقوية النضال الشبابي بتأسيس إتحاد (فدراسيون) شبايي قومي يضم كافة المنظمات الشبابية.
الحرية للمعتقلين في السجون التركية و السورية و الإيرانية، وخاصة عبدالله أوجلان زعيم حزب العمال الكوردستاني، و عضوي اللجنة التحضيرية للكونفرانس الشبابي الأول  .
أهمية إقامة الكونفرانسات و المهرجانات الشبابية الكوردية كل عام ، و أن يكون الثالث بغربي كوردستان إن سمحت الطروف.
تحريم الاقتتال الأخوي الكوردي-الكوردي ، و إدانته من كل الأطراف .
تقرير مصير الأمة الكوردية أسوة بالشعوب و الأمم الأخرى وفق المواثيق الدولية .
تطوير تجربة كوردستان الجنوبية ، و الدفاع عن المنجزات القومية .
ضرورة وقوف الشعب الكوردي في وجه كافة أنواع سياسات إلغاء الآخر و الإبادة السياسية و الاجتماعية و الاقتصادية و الثقافية و الفنية ، و إدانة الكوارث التي حلت به.
العمل على تطوير  الثقافة  والآداب و التراث والفنون الكوردية
ضرورة تمسك الكورد بلغتهم وصمودهم في وجه سياسات الانصهار اللغوي و الاعتماد على لغة كتابية موحدة
السعي لإزالة جميع أشكال الاضطهاد الممارس بحق المرأة الكوردية و حصولها على حقوقها و حرياتها ، و إدانة الممارسات العنفية المستخدمة ضدها.
مطالبة القوة والهيئات الدولية بالتعريف بعمليات الانفال و الإبادة الجماعية وبجعل يوم 16 آذار يوما عالميا ضد الاسلحة الكيمياوية.
يدعم ويساند الكونفرانس الشباب الكورد في ثورتهم ثورة الحرية في غرب كوردستان ويستنكر ويدين جرائم نظام الأسد و أجهزته القمعية .
يدين الكونفرانس عمليات القصف و التدخلات التركية و الإيرانية على حدود كوردستان الجنوبية .
العلم الكوردي رمز قومي لكل الأمة الكوردية وينبغي احترامه وتقديمه من قبل جميع الأطراف الكوردية وإعلائه فوق الأعلام والرايات والشعارات الحزبية
يدين الكونفرانس كافة أساليب العنف والترهيب والتهديد بحق المثقفين والكتاب   الكورد من قبل أي جهة كانت
كل اعضاء الكونفرانس ملتزمون بتنفيذ وتطبيق البنود والنقاط الصادرة عن هذا الكونفرانس. عاش الكورد
عاشت كوردستان
الكونفرانس القومي الثاني للشباب الكورد
هولير –كوردستان

المصدر : CiwaneKurd.net

كلمة  رئيس اقليم كوردستان العراق السيد مسعود البرزاني
[pro-player width=’406′ height=’350′ type=’video’]http://www.youtube.com/watch?v=rqxpssvQc4Y[/pro-player]

 
 
 

لا تعليقات حتى الآن

كن أول شخص يعلق ع المقالة و شاركنا وجهة نظرك.

 
 

ماذا عن وجهة نظرك - بإمكانك المشاركة برأيك حول الموضوع


نحن نقدّر التعليق الذي تأخذه من وقتك لتكتبه الآن، فهو لا يساوي تعليقًا مجردًا، بل رأيًا نعتز به ونحترمه مهما كان مغايرًا، ومن المفترض أن تحترم أنت أيضًا الرّأي الآخر، وتلتزم النقد البنّاء الخالي من الشّخصنة أو الافتراء.