الهيئة الكردية العليا تؤكد على سلمية الحراك الثوري في المناطق الكردية

 

بتاريخ 24/7/2012 و في إطار تنفيذ اتفاق إعلان هولير في 11/7/2012 عقدت الهيئة الكردية العليا و المنبثقة عن مجلسي ( مجلس الشعب لغرب كردستان و المجلس الوطني الكردي في سوريا ) اجتماعها الأول و ناقشت جدول عملها بروح رفاقية مسؤولة. و بناءً على أهمية إعلان هولير و ضرورة تنفيذه كونه يمثل إرادة شعبنا في توحيد طاقاته و إمكاناته، أكد الاجتماع على ما يلي:

1- اعتبار الاجتماع قائماً إلى حين تشكيل كافة اللجان التابعة لها للبدء بأعمالها و رسم خطوط عملها بدءً من تاريخه.

2- الهيئة الكردية العليا تقود كافة أنشطة و أعمال المجلسين و قراراتها ملزمة للجميع.

3- يؤكد الاجتماع أن الهيئة الكردية العليا خطوة هامة تخدم وحدة الشعب السوري و أهداف ثورته في الحرية و الكرامة.

4- ضرورة حماية السلم الأهلي في مناطقنا و ذلك بالتعاون مع الإخوة شركائنا من العرب و السريان و الكلدوآشوريين و غيرهم، و التأكيد على أن المطالبة بالحقوق القومية لشعبنا الكردي لا تشكل أي خطر على وحدة بلادنا و تهديداً لإخوتنا شركائنا في الوطن.

5- التأكيد على سلمية الحراك الثوري في المناطق الكردية و درءاً للمخاطر الناجمة عن نزعة التسلح العشوائي فإننا نرى من الضروري العمل على ضبط و تنظيم تلك القوى في إطار حضاري موحد منعاً للفوضى و بهدف توفير الحماية في المناطق و سلمها الأهلي.

6- ثمن الاجتماع البيان الصادر عن وحدات الحماية الشعبية و القاضي بالتزامها بقرارات الهيئة الكردية العليا.

7- بمناسبة هذا الإعلان فإننا ندعو جماهيرنا للتظاهر يوم الأحد المصادف 29/7/2012 تحت شعار ( الهيئة الكردية العليا تمثلنا – Desteya Kurdî ya Bilind Nûnera Me Ye ) و ذلك باللغتين الكردية و العربية و في مختلف المناطق الساعة 9 مساءً.

24/7/2012

الهيئة الكردية العليا

 
 
 

لا تعليقات حتى الآن

كن أول شخص يعلق ع المقالة و شاركنا وجهة نظرك.

 
 

ماذا عن وجهة نظرك - بإمكانك المشاركة برأيك حول الموضوع


نحن نقدّر التعليق الذي تأخذه من وقتك لتكتبه الآن، فهو لا يساوي تعليقًا مجردًا، بل رأيًا نعتز به ونحترمه مهما كان مغايرًا، ومن المفترض أن تحترم أنت أيضًا الرّأي الآخر، وتلتزم النقد البنّاء الخالي من الشّخصنة أو الافتراء.