قوات الحماية الشعبية تحرق مكاتب للاحزاب وتعتقل العديد من الناشطين

 

06_28_22_00_

في سابقة خطيرة وبعد ما جرى في مدينة عامودا من قتل واصابة الكثير من المتظاهرين -المناؤين لسياسة حزب الاتحاد الديمقراطي PYD وجناحه العسكري YPG (وحدات الحماية الشعبية) – بيد هذه القوات، قامت وحدات الحماية الشعبية YPG بحملة اعتقالات لنشطاء و ساسة اكراد في المدن الكردية .
كما وقامت YPG بحرق بعض مكاتب الاحزاب الكردية وسيارات تابعة لبعض الناشطين والسياسيين في مدينة القامشلي وغيرها من المدن الاخرى و اغلقت الطريق المؤدي من القامشلي الى مدينة عامودا 30كم غرب القامشلي، مما ادى الى حالة من احتقان في الشارع الكردي ضد سياسات الحزب وجناحه العسكري وكثرت دعوات التظاهر ضد هذه السياسات من قبل ناشطين اكراد على شبكات التواصل الاجتماعي .

 

 
 
 

لا تعليقات حتى الآن

كن أول شخص يعلق ع المقالة و شاركنا وجهة نظرك.

 
 

ماذا عن وجهة نظرك - بإمكانك المشاركة برأيك حول الموضوع


نحن نقدّر التعليق الذي تأخذه من وقتك لتكتبه الآن، فهو لا يساوي تعليقًا مجردًا، بل رأيًا نعتز به ونحترمه مهما كان مغايرًا، ومن المفترض أن تحترم أنت أيضًا الرّأي الآخر، وتلتزم النقد البنّاء الخالي من الشّخصنة أو الافتراء.