قوات الحماية الشعبية YPG تطلق سراح أمير دولة العراق والشام ( ابو مصعب )

 

abu_musaab_ISIS

ذكرت مصادر “سكاي نيوز عربية” في سوريا أن مقاتلين أكراد أطلقوا سرارح من يعرف بأمير “دولة العراق والشام” الموالية للقاعدة قرب مدينة تل أبيض بريف الرقة الشمالي.

وتم اعتقال امير “دولة العراق والشام” يوم أمس وندلعت اشتباكات بين قوات الجيش الحر وعناصر حزب العمال الكردستاني وتم مقتل 2 وجرح نحو 20 واعتقال حوالي 400 من عناصر العمال الكردستاني.

وجرى الاتفاق على إطلاق سراح خلف الذياب “أبو مصعب” مقابل سحب مقاتلي حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي من تل أبيض وإطلاق سراح الأكراد .

وكانت مصادر في المعارضة السورية ذكرت في وقت سابق لـ”سكاي نيوز عربية ” إن اشتباكات اندلعت بين أكراد ومقاتلين من “دولة العراق والشام” بعد اعتقال زعيمهم خلف الذياب.

وأضافت المصادر أن اثنين من مقاتلي المعارضة قتلا وأصيب 8 أشخاص بجروح، إضافة لاعتقال أكثر من 50 مقاتلا المجموعة الكردية المسلحة.

وقال قائد عسكري في الجيش السوري الحر “بعد عملية غدر كتائب الكردستاني تم تطويق المدينة بشكل كامل من قبل الجيش الحر وتم محاصرة المقاتلي الأكراد وقصف مراكز تجمعهم “.

وتأتي هذه التطورات في مدينة تل أبيض التي تقع في ريف الرقة الشمالي، بعد سيطرة قوى كردية مسلحة على مدينة رأس العين والتي تبعد نحو 110 كيلومترا شرقي المدينة، ورغبة الأكراد بفرض سيطرتهم على المناطق الحدودية  في سورية وإعلان الأكراد عن تشكيل حكومة “كردستان الغربية” .

ونقلت مصادر محلية في منطقة تل أبيض أن” شيوخ العشائر العربية في المنطقة والتي تقوم بحل الخلاف بين قوات المعارضة والأكراد أنذرت الأكراد بسحب عناصر مقربة من حزب العمال الكردستاني من المنطقة”.

 

سكاي نيوز

 
 
 

لا تعليقات حتى الآن

كن أول شخص يعلق ع المقالة و شاركنا وجهة نظرك.

 
 

ماذا عن وجهة نظرك - بإمكانك المشاركة برأيك حول الموضوع


نحن نقدّر التعليق الذي تأخذه من وقتك لتكتبه الآن، فهو لا يساوي تعليقًا مجردًا، بل رأيًا نعتز به ونحترمه مهما كان مغايرًا، ومن المفترض أن تحترم أنت أيضًا الرّأي الآخر، وتلتزم النقد البنّاء الخالي من الشّخصنة أو الافتراء.