القضاء التركي يرفض إعادة محاكمة أوجلان

 

ocalan_justice

رفض القضاء التركي طلباً تقدّم به الأسبوع الماضي وكلاء الدفاع عن مؤسس حزب العمال الكردستاني عبد الله أوجلان لإعادة محاكمة زعيم المتمردين الأكراد الذي يقضي منذ 11 عاماً عقوبة بالسجن المؤبد، بحسب ما أفاد موقع إخباري أمس.

وأورد موقع «بيانيت» الإلكتروني الإخباري المتخصص في قضايا حقـوق الإنسان إن محكمة الـغرفة الـجنـائـية الحادية عشرة في أنقرة المتخصصة بحقوق الإنسان، رفضت بأكثرية قضاتها المراجعة التي تقدّم بها محامو أوجلان وتعليق الحكم الصادر بحقه.

وكان ريزان جاريكا أحد محـامي أوجلان صرّح الأسبوع الماضي أن الإصلاحـات القانونية الجـديدة «تفتح الطريق لمحاكمة جديدة لكل المحكومين الذين لم يكن من الممكن إعادة محاكمتهم بموجب القانون السابق».

وتقدّم محامو أوجلان في 27 تموز (يوليو) الماضي، بمراجعة قضائية لإعادة محاكمة موكلهم بموجب القواعد الجديدة المنصوص عليها في تعديلات القانون الجنائي، التي أُقرّت في نيسان (أبريل) الماضي.

وأعتُقل أوجلان (64 سنة) في 15 شباط (فبراير) 1999 في كينيا خلال عملية نفذتها أجهزة الاستخبارات التركية. وحكم عليه بالإعدام في نيسان (أبريل) 1999 بعد إدانته بتزعّم منظمة إرهابية.

لكن عقوبته خُفضت إلى السجن لمدى الحياة في 2002 بعد إلغاء عقوبة الإعدام. ويمضي منذ ذلك الحين، عقوبته في سجن جزيرة ايمرالي.

ويجري أوجلان منذ أواخر عام 2012 مفاوضات مع السلطات التركية لإنهاء النزاع الكردي الذي أسفر عن أكثر من 45 ألف قتيل منذ اندلاعه في عام 1984. وطالب «الكردستاني» في منتصف أيار الماضي، بتحسين ظروف سجن زعيمه خصوصاً تسهيل اتصاله بالخارج والسماح له بزيارة طبية مستقلة.

وبدأ المتمردون في إطار هذه المفاوضات، بالانسحاب الشهر الماضي من قواعدهم في اتجاه شمال العراق، وينتظرون مبادرات من الحكومة إزاء الأقلية الكردية.

ويطالب الأكراد خصوصاً بحق التعليم باللغة الكردية، وبحكم ذاتي.

   إسطنبول – أ ف ب
 
 
 

لا تعليقات حتى الآن

كن أول شخص يعلق ع المقالة و شاركنا وجهة نظرك.

 
 

ماذا عن وجهة نظرك - بإمكانك المشاركة برأيك حول الموضوع


نحن نقدّر التعليق الذي تأخذه من وقتك لتكتبه الآن، فهو لا يساوي تعليقًا مجردًا، بل رأيًا نعتز به ونحترمه مهما كان مغايرًا، ومن المفترض أن تحترم أنت أيضًا الرّأي الآخر، وتلتزم النقد البنّاء الخالي من الشّخصنة أو الافتراء.